Arabic escorts in dubai

Arabic escorts in dubai

Live Trading NewsSecrets of the Cannes Call GirlsLive Trading NewsThe women were full-time escorts to models to beauty queens, and they serviced men in hotels, on yachts and in the palatial villas in the hills above Cannes, police said. Philippe Camps, a lawyer for a Paris-based anti-prostitution. “They can make. and more »

[wpsed_simage id=931 title=’arabic escorts in dubai’]

arabic escorts in dubai

Just another WordPress site. Skip to content. Home · Inquiry · break-day mobile crusher · mobile impact crusher · mobile cone crusher · mobile jaw crusher · break-day crusher · Pew jaw crusher · PE jaw crusher · PFW impact.

[wpsed_simage id=932 title=’arabic escorts in dubai’]

[wpsed_simage id=933 title=’arabic escorts in dubai’]

I am a Lebanese Female working in Dubai. I am lonely and not happy in emirates not happy at office but i have to work in order to support my family in lebanon.

Asian escorts dubai

Dubai escorts on Dubai Escort Zone. com No1 ESCORT DIRECTORY IN UNITED EMIRATES Escort girls, boys, trans, agencies, reviews, city tours in UAE

468 ad

15 comments

  1. Zachariah Wontor

    اتمنى ان اكون بدل الرسول وانا انيك امكم عائشة .. القحبة التي تدربت وهي ضغيرة على النيك .. يا سلام كسها حلو ياريتني انيكها والحس كسها .. اممممممممممم لذيذ وعسل ..

  2. Elliott Snarr

    لانشغالي في الايام الماضية لم يسعني الا ان اشكرك على عجالة لحسن تفاعلك على أن أعود لمناقشة الموضوع لاحقاً. لذا أتمنى أن يتسع صدرك لما سأقول في هذا الصدد: .اولا: اريد ان اوضح بأني لست ضد مبدأ ابتعاث خريجات الثانوية السعوديات لتلقي العلم في الخارج إذا كان ذلك لا يتعارض مع ضوابط الشريعة خاصة اذا كانت الجهة المبتعثة حكومية او سعودية. قبل بضعة شهور لم اتردد في تشجيع احدى طالباتي المتميزات الطموحات الجادات على ان تعقد العزم و تتوكل على الله في استكمال اجراءات ابتعاثها للدراسة في الخارج عندما جاءت اليّ طلباً للمشورة و بعد أن عرفت بأنها ستكون برفقة خالها و خالتها المبتعثين معها في ذات المكان بالاضافة الى مرافقة الجد لهم جميعاً. اني اتفهم حاجة البلد الى الكفاءات النسائية في الكثير من المجالات في وقتنا الحاضر لكي نستغني عن الاعتماد على مع الاجانب في ادارة الكثير من شؤوننا. ثانياً: اسمح لي بأن أختلف معك فيما يلي: .-مبدأ ابتعاث خريجات الثانوية دون محرم من قبل شركات سعودية أو أي جهة حكومية. .-أثر ابتعاث فتاة في الثامنة عشر من عمرها على هويتها الاسلامية و الوطنية. .-تقديم طلب العلم على الالتزام بأحكام الشرع. .-تعذر توفر محارم للطالبات المبتعثات. في البداية أود التذكير بالقاعدة الفقهية الشهيرة:” كل ما يؤدي إلى محذور فهو محظور” و “باب سد الذرائع” و الحديث النبوي:” دع ما يريبك إلى ما لا يريبك” .فمن خلال ما تحمله طيات العبارات السابقة من مفاهيم مستقاة من الشريعة الإلهية فإني أتحفظ كثيراً على مسألة إرسال فتاة في الثامنة عشرة من عمرها بمفردها للعيش في وسط حضارة مليئة بالقيم و المبادئ التي تتناقض مع مجتمعنا السعودي بشكل عام و العائلات السعودية المحافظة بشكل خاص. برأيي أن علينا أن نطمح بالعمل على ارتقاء الفتاة السعودية علميا و مهنيا دون ان يؤثر ذلك سلباً على محافظتها على مبادئها الدينية التي يقوم عليها دستور بلدنا الذي نستمد منه هويتنا الوطنية. يقول لنا ديننا:”كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته.” و هذا الكلام يؤكد وجوب وجود رقيب على كل فرد من أفراد المجتمع في كل زمان و مكان لأن الانسان بطبيعته بحاجة إلى من يردعه إذا ضعفت نفسه أو غلبه هواه يوماً ما. و من خلال احتكاكي بمن درسوا بالخارج و عادوا و بمن لا يزالون في الغربة فأنا أرى بأن هناك علاقة و ثيقة بين إبتعاث الفتاة بدون محرم و سلامة هويتها الاسلامية و الوطنية (إلا من رحم ربي). و يبقى السؤال: هل تجرد المرأة من ظل رجل يحفظ لها دينها من فتنة الاختلاط الذي لا يسلم منه غالبية شبابنا و يقوم برعايتها و حمايتها بات حلالاً إذا كان المراد هو طلب العلم؟؟!!!!!! هذا مع العلم أن ديننا ضد مبدأ ” الغاية تبرر الوسيلة.”!! بالنسبة لي الموضوع عميق جداً جداً و يحتاج الكثير من التفسير و التعليل ..إلخ إلا أني و قبل أن أختم أريد أن أؤكد بأن توافر المحرم لابد أن يكون شرطاً أساسياً في قبول الطالبات في برامج الابتعاث فهذه مسؤلية ولاة أمرنا و لكي يكون هناك انسجام بين دستور دولتنا القائم على الكتاب و السنة و أنظمتها. إذا كانت الدولة تريد كفاءات فعليها أن تتحمل المسئولية. و تبقى لديّ أمنية أخيرة: أتمنى ألاّ تتفشى ظاهرة التنازل عن ثوابتنا الدينية و الاخلاقية باسم الحرية الشخصية و الانفتاح لأن خيرية هذه الأمة مرتبطة بالأمر بالمعروف و النهي عن المنكر:” كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف و تنهون عن المنكر” و اختم كلامي الطويل هذا بعبارة الامام الشافعي:”رأيي صواب يحتمل الخطأ ، و رأي غيري خطأ يحتمل الصواب” شكراً لإتمامك قراءة هذه السطور و جزاك الله خيراً:)

  3. Darline Loepp

    عزيزي مجهول الهوية .تحية مني من هنا من غزة حيث لا غاز ولا كهرباء ولا حتي وسائل انتاج كما هي ….؟ .المهم عزيزي .افتخر شخصيا بمعرفة د . تيسير حيث عرفته وانا احوج الي انسان بمفدرتة وعقليتة ولا مجال لاحد ان…؟ .وانا يا عزيزي المجهول ليس من المحلوق لهم حيث ما زالت مكانتي وان كنت تعرفني جيدا فانت بالتاكيد تعرف ذلك .وتعرف اني ليس ممن يعبدون الاشخاص او يكتبون التقارير .اما ان تكتب عن قوي الانقلاب باسم مجهول فانت بتاكيد ….كما الهاربون الي هناك…. .المهم عزيزي لنتفق انا وانت ان نجعل مدونة د. تيسير منارة لكل العاملين في المجال المرئي ولا لاستخدامها بهذا الشكل .تحية للكاتب المجهول .وتحية لدكتور تيسير

  4. Lori Nobriga

    من صورته كأنه ابليس… يسويها والله… تحدث بالسعودية.. ما تبيها تحدث بالخارج…

  5. Korey Chisnall

    الأخت الكريمة نهى، شكراً من جديد على تفاعلك مع تعليقي السابق. و سعيد فعلاً بعودتك برد مفصل. في البداية أحب أن أشير إلى أنني وضحت أنني لا أعرف الأراء الفقهية الخاصة بالسفر من أجل الدراسة في الخارج و كيف يمكن النظر إلى مشكلة عدم توافر المحرم و هل يمكن إعتبار مجموع نساء مسلمات مع بعضهن في مقام المحرم في حال الإبتعاث. بالنسبة لي، أعقتد أن جزء من دور التاجر الوطني أن يساهم في تنمية أبناء وطنه و من هنا يشكر من يقدم برامج الإبتعاث للخارج. لكن في نفس الوقت, هذا التاجر يفكر بعقلية تجارية في النهاية و هو يريد أن يبعث فلان أو فلانه من أجل أن يعود و يعمل لديه الشخص المرسل للدراسة و يستفيد من العلم الذي درسه. لذا قلت سابقاً أنني لا أرى أنه من الواجب على الشركات المبتعثه أن تلتزم للفتيات بتغطية تكاليف المحرم. و الحل المنطقي بالنسبة لي لمشكلة وجود المحرم حال الإبتعاث هو أن تلتزم إما الحكومة ممثله في وزارة التعليم العالي أو السفارات السعودية في الخارج بدفع تكاليف المحرم، أو أن تلتزم عائلة الفتاة بذلك. و في كلامي السابق أفرق بين التاجر و الحكومة. فالتاجر عليه دور لكن لا يمكن أن نكلفه بأمور تناقض تماماً تفكيره الربحي و التجاري. و على الحكومة أن تقوم بدعم مثل هؤلاء التجار الذين يريدون أن يبتعثوا أبناء الوطن من خلال توفير تكاليف المحرم. رأيي الشخصي بخصوص الإبتعاث للفتيات مشابه لرأيك من باب التحفظ في العموم لكن لا يمكن لي أن أطالب كل من يريد أن يبتعث أن يوفر أيضاً تكاليف المحرم. أما تفسيرك لحديث “كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته” فهو غريب على و لم أسمع بصراحة بمثل هذا التفسير من قبل. ففهمي أن المقصود هو دور الرعاية و الإهتمام و التوجية و ليس دور الرقيب المسلط على رقاب الرعية حتى يردعهم عن الخطأ. لأننا بذلك نمسخ الإنسان من طبيعته و نضعه في دائرة الشك و الريبة المراقبة. و في واقع الأمر أن الإنسان لا يتعلم إلا بالعمل و المحاولة و ما قدر يجره ذلك من خطأ أو صواب. أما الكلام عن وجود رجل مع المرأة في حال الإبتعاث من أجل أن يرعاها و يحميها فبصراحة لم أمر بالتجربه لكنني أتسائل هل المحرم في مثل هذه الحالة سيعمل مثل الحارس الشخصي الملازم لزوجته أو أخته و سيصحبها في كل مكان تذهب إليه حتى داخل غرف المحاضرات؟!. ختاماً أرجو أن لا يفسد إختلافنا في الرأي للود قضية. و شكراًً من جديد على تعليقاتك المفيدة.

  6. Russ Millhouse

    عاجل الى النقباء والملازمين والرواد بوزارة الداخلية… الحمد لله رب العالمين وبعد……نعلم جيداً أنكم وما صدر منكم من إعتداء على الشعب المصرى خلال الفترة السابقة كان يقع تحت وطئة سيف تنفيذ الأوامر…. .والآن….يتم تقديمكم للمحاكمات ويتم استهدافكم من الشعب المصرى وملاحقتكم فى كل مكان…. .أى أنه من أمركم من القيادات المعتدية بالإعتداء على الشعب ، وسلط سيف النقل أو إنهاء الخدمة أو تلفيق التهم عليكم…حر طليق حتى الآن.. لذلك…السبيل الوحيد أمامكم لتقديم إعتذار فعلى وعملى للشعب المصرى……ويكون إعتذاراً من القلب فعلاً…يصاحبه رد جزء ضئيل من حقوق الشعب الضائعة فى أيديكم منذ سنوات.. إعتذاركم للشعب يتمثل فى قيامكم فوراً بالقبض على وزير الداخلية الحالى وجميع مساعديه…..والقبض على جميع عناصر أمن الدولة والوزراء والقيادات السابقة والحالية…وتقديمهم للنائب العام…وإعداد المستندات والأدلة الجنائية التى تُحملهم المسؤلية كاملة على جرائمهم فى حق الشعب..وجرائمهم فى حق جهاز الشرطة نفسه ، ووسائلهم الدنيئة لإجبار صغار الضباط والأمناء وأفراد الشرطة على الإعتداء على الشعب…. .هيا أيها الرجال……داهموا الخونة المعتدين الحقيقيين وقدموهُم للمحاكمة…ولن ينسى شعب مصر والقضاء المصرى انضمامِكم المخلص للثورة المجيدة….وربما أصبحتم شهوداً على قضايا الفساد بمصر. .نريدكم أن تصولوا وتجولوا فى طول البلاد وعرضها…والمواطنين يرافقوكم ويتوجهون معكم فى موكبِ مهيب… .نريد أن نتبعكم من وزارة لوزارة…ومن مؤسسة لمؤسسة…ومن بنك لبنك….ونحن معاً نقبض ونداهم الوزراء المفسدين وأعوانهم فى كل مكان….. .أيها الضباط الشرفاء من الداخلية…قوموا لجنة عرضها السماوات والأرض…وتوبوا الى الله توبة نصوحاً…وانقذوا مستقبلكم الضائع نتيجة الفساد…عسى الله أن يفتح بينكم وبين إخوانكم من الشعب المصرى مرة أخرى.

  7. Booker Wiker

    عاجل الى النقباء والملازمين والرواد بوزارة الداخلية… الحمد لله رب العالمين وبعد……نعلم جيداً أنكم وما صدر منكم من إعتداء على الشعب المصرى خلال الفترة السابقة كان يقع تحت وطئة سيف تنفيذ الأوامر…. .والآن….يتم تقديمكم للمحاكمات ويتم استهدافكم من الشعب المصرى وملاحقتكم فى كل مكان…. .أى أنه من أمركم من القيادات المعتدية بالإعتداء على الشعب ، وسلط سيف النقل أو إنهاء الخدمة أو تلفيق التهم عليكم…حر طليق حتى الآن.. لذلك…السبيل الوحيد أمامكم لتقديم إعتذار فعلى وعملى للشعب المصرى……ويكون إعتذاراً من القلب فعلاً…يصاحبه رد جزء ضئيل من حقوق الشعب الضائعة فى أيديكم منذ سنوات.. إعتذاركم للشعب يتمثل فى قيامكم فوراً بالقبض على وزير الداخلية الحالى وجميع مساعديه…..والقبض على جميع عناصر أمن الدولة والوزراء والقيادات السابقة والحالية…وتقديمهم للنائب العام…وإعداد المستندات والأدلة الجنائية التى تُحملهم المسؤلية كاملة على جرائمهم فى حق الشعب..وجرائمهم فى حق جهاز الشرطة نفسه ، ووسائلهم الدنيئة لإجبار صغار الضباط والأمناء وأفراد الشرطة على الإعتداء على الشعب…. .هيا أيها الرجال……داهموا الخونة المعتدين الحقيقيين وقدموهُم للمحاكمة…ولن ينسى شعب مصر والقضاء المصرى انضمامِكم المخلص للثورة المجيدة….وربما أصبحتم شهوداً على قضايا الفساد بمصر. .نريدكم أن تصولوا وتجولوا فى طول البلاد وعرضها…والمواطنين يرافقوكم ويتوجهون معكم فى موكبِ مهيب… .نريد أن نتبعكم من وزارة لوزارة…ومن مؤسسة لمؤسسة…ومن بنك لبنك….ونحن معاً نقبض ونداهم الوزراء المفسدين وأعوانهم فى كل مكان….. .أيها الضباط الشرفاء من الداخلية…قوموا لجنة عرضها السماوات والأرض…وتوبوا الى الله توبة نصوحاً…وانقذوا مستقبلكم الضائع نتيجة الفساد…عسى الله أن يفتح بينكم وبين إخوانكم من الشعب المصرى مرة أخرى.

  8. Sandy Babbin

    الله يجزاكم خير أبغى ولدي يشارك في المسابقة لكن مش عارفين كيف .. والاستبانه مش عارفين كيف نحصل عليها ؟ ما في أحد يرد علينا وليس لأحد علم بالمسابقة سواء في حلقة التحفيظ أو المدرسة .. أفيدوني رجااااااااء 

  9. Alvaro Kilgo

    هلا بك اختي غلا .اكيد اذكركم وعائلتكم الكريمة ربي يحفظكم .بكل امانة كومو وقاردا وباقي البحيرات من حولها جميلة وانصح بزيارتها ماعدا شهر الصيف لان الحر اللي فيها لا يطاق .المنطقة بكل صراحة جميلة لراسين ينطنطون حول مدنها وصعبه شوي على عائلة كبيرة ماعدا منطقة جنوب قاردا المدن الترفيهية فيها جدا ممتعة .الله يرزقكي برجل ذوق مثلك يحب السحر الايطالي اللي اصابك واصابنا واصاب الكثير من الاحباب .بالفعل اختي ماتنلامين سحرهم من النوع اللي يسطل انتي تقولين عندي مسطولة .والخير عندنا وعندكم

  10. Waldo Ast

    عاجل الى النقباء والملازمين والرواد بوزارة الداخلية… الحمد لله رب العالمين وبعد……نعلم جيداً أنكم وما صدر منكم من إعتداء على الشعب المصرى خلال الفترة السابقة كان يقع تحت وطئة سيف تنفيذ الأوامر…. .والآن….يتم تقديمكم للمحاكمات ويتم استهدافكم من الشعب المصرى وملاحقتكم فى كل مكان…. .أى أنه من أمركم من القيادات المعتدية بالإعتداء على الشعب ، وسلط سيف النقل أو إنهاء الخدمة أو تلفيق التهم عليكم…حر طليق حتى الآن.. لذلك…السبيل الوحيد أمامكم لتقديم إعتذار فعلى وعملى للشعب المصرى……ويكون إعتذاراً من القلب فعلاً…يصاحبه رد جزء ضئيل من حقوق الشعب الضائعة فى أيديكم منذ سنوات.. إعتذاركم للشعب يتمثل فى قيامكم فوراً بالقبض على وزير الداخلية الحالى وجميع مساعديه…..والقبض على جميع عناصر أمن الدولة والوزراء والقيادات السابقة والحالية…وتقديمهم للنائب العام…وإعداد المستندات والأدلة الجنائية التى تُحملهم المسؤلية كاملة على جرائمهم فى حق الشعب..وجرائمهم فى حق جهاز الشرطة نفسه ، ووسائلهم الدنيئة لإجبار صغار الضباط والأمناء وأفراد الشرطة على الإعتداء على الشعب…. .هيا أيها الرجال……داهموا الخونة المعتدين الحقيقيين وقدموهُم للمحاكمة…ولن ينسى شعب مصر والقضاء المصرى انضمامِكم المخلص للثورة المجيدة….وربما أصبحتم شهوداً على قضايا الفساد بمصر. .نريدكم أن تصولوا وتجولوا فى طول البلاد وعرضها…والمواطنين يرافقوكم ويتوجهون معكم فى موكبِ مهيب… .نريد أن نتبعكم من وزارة لوزارة…ومن مؤسسة لمؤسسة…ومن بنك لبنك….ونحن معاً نقبض ونداهم الوزراء المفسدين وأعوانهم فى كل مكان….. .أيها الضباط الشرفاء من الداخلية…قوموا لجنة عرضها السماوات والأرض…وتوبوا الى الله توبة نصوحاً…وانقذوا مستقبلكم الضائع نتيجة الفساد…عسى الله أن يفتح بينكم وبين إخوانكم من الشعب المصرى مرة أخرى.

  11. Bernardina Dahlgren

    على فكرة يبدو ان هناك بطئاً في اظهار تعليقاتنا و ردودك في المدونة لان التعليق الذي كتبته اعلاه و الآخر يوم امس لم اشاهدهما ليلة البارحة. على كل حال.. لا أجد اختلافاً بين وجهات نظرنا، و لكن للتوضيح فقط أقول ان خريجة الثانوية حتى و إن كانت صالحة و ذات مبادئ فهي لا تزال في سن المراهقة. أي أن هناك احتمالا كبيراً بأن تتأثر أو تضعف أمام الكثير من المغريات هناك. لذا فإن لأهلها عليها حق في الرعاية و هذا ما قصدته من الاستشهاد بحديث: ” كلكم راع …الخ” و مرافقة المحرم -أخي- لا تعني ملازمته لها أينما ذهبت كالحارس الشخصي، و لكن بتواجده معها في ذات المكان نكون قد بذلنا الأسباب لتأمين رقابة واعية عليها فرضها الله علينا.. ودائماً تبقى الرقابة( بمعناها الايجابي)- على الأقل من وجهة نظري- على الفتيات و الشباب أمراً مهماً ، و يقولون “من أمن العقوبة أساء الأدب”، و هذا هو الواقع مع الغالبية. و نحن بالنهاية بشر بحاجة إلى من يوجهنا و يسددنا إذا ما اخطأنا في حق أنفسنا يوماً ما شكراً و تحياتي

  12. Carmine Hott

    ما شاء الله .تقبل الله منكم حجكم .وعجبتني الكيوي !! يعني الواحد لازم يهتم بعبادته مو بأكله وشربه ! .وكل حاج لازم يستغل كل دقيقة هونيك فرضة ودعوة من الله عز وجل .شكرا لك على هذه المشاهد وعلى الصور الجميلة .بالتوفيق ..

  13. Carin Riggsbee

    عاجل الى النقباء والملازمين والرواد بوزارة الداخلية… الحمد لله رب العالمين وبعد……نعلم جيداً أنكم وما صدر منكم من إعتداء على الشعب المصرى خلال الفترة السابقة كان يقع تحت وطئة سيف تنفيذ الأوامر…. .والآن….يتم تقديمكم للمحاكمات ويتم استهدافكم من الشعب المصرى وملاحقتكم فى كل مكان…. .أى أنه من أمركم من القيادات المعتدية بالإعتداء على الشعب ، وسلط سيف النقل أو إنهاء الخدمة أو تلفيق التهم عليكم…حر طليق حتى الآن.. لذلك…السبيل الوحيد أمامكم لتقديم إعتذار فعلى وعملى للشعب المصرى……ويكون إعتذاراً من القلب فعلاً…يصاحبه رد جزء ضئيل من حقوق الشعب الضائعة فى أيديكم منذ سنوات.. إعتذاركم للشعب يتمثل فى قيامكم فوراً بالقبض على وزير الداخلية الحالى وجميع مساعديه…..والقبض على جميع عناصر أمن الدولة والوزراء والقيادات السابقة والحالية…وتقديمهم للنائب العام…وإعداد المستندات والأدلة الجنائية التى تُحملهم المسؤلية كاملة على جرائمهم فى حق الشعب..وجرائمهم فى حق جهاز الشرطة نفسه ، ووسائلهم الدنيئة لإجبار صغار الضباط والأمناء وأفراد الشرطة على الإعتداء على الشعب…. .هيا أيها الرجال……داهموا الخونة المعتدين الحقيقيين وقدموهُم للمحاكمة…ولن ينسى شعب مصر والقضاء المصرى انضمامِكم المخلص للثورة المجيدة….وربما أصبحتم شهوداً على قضايا الفساد بمصر. .نريدكم أن تصولوا وتجولوا فى طول البلاد وعرضها…والمواطنين يرافقوكم ويتوجهون معكم فى موكبِ مهيب… .نريد أن نتبعكم من وزارة لوزارة…ومن مؤسسة لمؤسسة…ومن بنك لبنك….ونحن معاً نقبض ونداهم الوزراء المفسدين وأعوانهم فى كل مكان….. .أيها الضباط الشرفاء من الداخلية…قوموا لجنة عرضها السماوات والأرض…وتوبوا الى الله توبة نصوحاً…وانقذوا مستقبلكم الضائع نتيجة الفساد…عسى الله أن يفتح بينكم وبين إخوانكم من الشعب المصرى مرة أخرى.

  14. Layla Garthee

    عاجل الى النقباء والملازمين والرواد بوزارة الداخلية… الحمد لله رب العالمين وبعد……نعلم جيداً أنكم وما صدر منكم من إعتداء على الشعب المصرى خلال الفترة السابقة كان يقع تحت وطئة سيف تنفيذ الأوامر…. .والآن….يتم تقديمكم للمحاكمات ويتم استهدافكم من الشعب المصرى وملاحقتكم فى كل مكان…. .أى أنه من أمركم من القيادات المعتدية بالإعتداء على الشعب ، وسلط سيف النقل أو إنهاء الخدمة أو تلفيق التهم عليكم…حر طليق حتى الآن.. لذلك…السبيل الوحيد أمامكم لتقديم إعتذار فعلى وعملى للشعب المصرى……ويكون إعتذاراً من القلب فعلاً…يصاحبه رد جزء ضئيل من حقوق الشعب الضائعة فى أيديكم منذ سنوات.. إعتذاركم للشعب يتمثل فى قيامكم فوراً بالقبض على وزير الداخلية الحالى وجميع مساعديه…..والقبض على جميع عناصر أمن الدولة والوزراء والقيادات السابقة والحالية…وتقديمهم للنائب العام…وإعداد المستندات والأدلة الجنائية التى تُحملهم المسؤلية كاملة على جرائمهم فى حق الشعب..وجرائمهم فى حق جهاز الشرطة نفسه ، ووسائلهم الدنيئة لإجبار صغار الضباط والأمناء وأفراد الشرطة على الإعتداء على الشعب…. .هيا أيها الرجال……داهموا الخونة المعتدين الحقيقيين وقدموهُم للمحاكمة…ولن ينسى شعب مصر والقضاء المصرى انضمامِكم المخلص للثورة المجيدة….وربما أصبحتم شهوداً على قضايا الفساد بمصر. .نريدكم أن تصولوا وتجولوا فى طول البلاد وعرضها…والمواطنين يرافقوكم ويتوجهون معكم فى موكبِ مهيب… .نريد أن نتبعكم من وزارة لوزارة…ومن مؤسسة لمؤسسة…ومن بنك لبنك….ونحن معاً نقبض ونداهم الوزراء المفسدين وأعوانهم فى كل مكان….. .أيها الضباط الشرفاء من الداخلية…قوموا لجنة عرضها السماوات والأرض…وتوبوا الى الله توبة نصوحاً…وانقذوا مستقبلكم الضائع نتيجة الفساد…عسى الله أن يفتح بينكم وبين إخوانكم من الشعب المصرى مرة أخرى.

  15. Nelida Phy

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .تحية لك أخي علي ، وأسعد الله أوقاتك بكل خير ، والحمد لله على عودتك سالماً من هذه الرحلة الجميلة .. أستمتعت كثيراً بسردك لرحلتك المشوقة إلى المالديف، فلقد أخذتني إلى عالم جميل بين سطورك وحكاياتك ، ولا أخفيك أنني تشوقت للسفر إلى مكان ساحر كجزر المالديف ، لعل الله يحقق لي ذلك في المستقبل القريب إن شاء الله .. .في الحقيقة قد تجول في خاطري بعض الاسئلة والنقاشات البسيطة ، ولكن لا أخفيك أن هذا الوقت هو وقت نومي والنعاس يغلبني الآن .. ولكنني أحببت أن أترك لك تعليقاً وأهنئك على هذه الرحلة الجميلة وأتمنى لك رحلات أجمل إن شاء الله .. لك أطيب الود